الجبير يؤكد قرب الانتهاء من مشروع العوامية التنموي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أكد م. فهد الجبير أمين المنطقة الشرقية أثناء استقباله لوفد من أهالي العوامية أن مشروع تطوير وسط العوامية بمحافظة القطيف أوشك على الانتهاء، مشددا أمام وفد لجنة الخدمات التابع لجمعية العوامية الخيرية على أن المشروع التنموي يحظى بالتوجيه والدعم من قبل سمو أمير الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، ومتابعة سمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان، ودعم وتوجيه معالي وزير الشؤون البلدية والقروية المهندس عبداللطيف بن عبدالملك آل الشيخ.

وقدم أعضاء الوفد الشكر والامتنان نيابة عن أهالي العوامية للقيادة الرشيدة وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظهما الله- على تحقيق التنمية في محافظة القطيف بوجه عام، والعوامية بشكل خاص، وذلك ضمن رؤية المملكة 2030.

كما قدموا الشكر والامتنان لأمير الشرقية وسمو نائبه، ولأمين المنطقة الشرقية المهندس فهد الجبير على تحقيق التنمية في العوامية، والوفد الذي ضم عبدالله علي الزاهر، حسن عبدالله الفرج، سلمان حسين، علي السويداني، منصور أحمد الفرج وحضره مستشار معالي أمين المنطقة الشرقية للشؤون الاعلامية محمد بن عبد العزيز الصفيان.

وذكر الوفد أن التنمية متحققة في محافظة القطيف عامة والعوامية خاصة، مؤكدين أن ما شهدته المحافظة خلال السنوات الماضية من مشروعات تنموية عمرانية كان لها الأثر الكبير في إحداث نقلة نوعية في محافظة القطيف التي كان آخرها مشروع تطوير وسط العوامية، وأشادوا بالاهتمام بالواقع التنموي للمواطن، وشددوا أن ذلك ليس بغريب على القيادة الرشيدة التي توجه بشكل مستمر في هذا الشأن، ما ينعكس على حياة المواطن بشكل مباشر.

وقدم الوفد خطابا مكونا من 300 توقيع من أهالي العوامية يعبرون فيه عن شكرهم لأمانة المنطقة الشرقية على هذا المشروع التنموي الكبير الذي سيسجله التاريخ ضمن إنجازات الوطن التنموية، مؤكدين في نفس الوقت بأن العوامية ولله الحمد تعيش في نعمة الأمن والأمان، مؤكدين أن ذلك يأتي بفضل من الله ثم حرص حكومتنا الغالية على استتباب الأمن في كافة مدن ومحافظات المملكة، بالإضافة إلى مشروعات الخير، مشددين على أن المشروع سيحدث نقلة نوعية في محافظة القطيف بشكل عام والعوامية بشكل خاص لما له من أهمية في كافة المجالات الاجتماعية والثقافية والاقتصادية.

وثمن الوفد الجهود الكبيرة التي تقودها أمانة المنطقة الشرقية وعلى رأسها أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير في تنفيذ مشروع وسط العوامية والذي تم إنجاز نسبة كبيرة منه في وقت قياسي، والذي شارف على نهايته، ونقلوا شكر وتقدير الأهالي على المشروعات التنموية التي تشهدها العوامية والمحافظة عموما.

إلى ذلك ثمن أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير هذه الزيارة التي تعكس أهمية التواصل بين المواطن والمسؤول فيما يحقق المصلحة العامة، وقال: "إن قيادتنا الحكيمة حريصة كل الحرص على تحقيق التنمية في كافة مدن ومحافظات المملكة لينعم بها المواطن والمقيم على حد سواء ومن ضمنها ما تشهده المنطقة الشرقية من قفزة تنموية كبيرة في كافة مدنها ومحافظاتها"، مؤكدا أن العمل في تحقيق مسيرة التنمية متواصل لخلق بيئة إيجابية في جميع النواحي وفقا لتطلعات ولاة الأمر -حفظهم الله-، مشددا على أن الأمانة حريصة بشكل كبير على إقامة مشروعات تنموية تلبي احتياجات المواطنين والمقيمين.

وتابع "إنه من ضمن مكونات المشروع السوق الشعبي الذي نرى بأن يتم تشغيل بعض مرافقه من قبل الأهالي وخاصة المقاهي الشعبية والحرف الشعبية التي كانت موجودة ويتم إعادتها في هذا المشروع التي تعكس عادات وتقاليد وتراث المنطقة القديم، موضحا أن المشروع يهدف إلى تحويل منطقة وسط العوامية إلى منطقة تاريخية ثقافية اقتصادية اجتماعية، وأن تصبح معلما عمرانيا بارزا لخدمة سكان محافظة القطيف والمناطق المجاورة.

أهالي العوامية يهدون أمين الشرقية هدية تراثية
Your browser does not support the video tag.

0 تعليق