أخبار عاجلة
(كلام ود التوم)!!!.. بقلم ضياء الدين بلال -

ذكرى ميلاد «تاجر الموت» .. «نعي بالجورنال» كان السبب في جائزة ألفريد نوبل 

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
ذكرى ميلاد «تاجر الموت» .. «نعي بالجورنال» كان السبب في جائزة ألفريد نوبل , اليوم الاثنين 21 أكتوبر 2019 11:43 صباحاً


تحل اليوم ذكرى ميلاد ألفريد نوبل - صاحب المتفجرات - مانح الجائزة الأشهر والأعرق في التاريخ التي حصل عليها معظم الأدباء والعلماء. 

صناعة المتفجرات 


كان نوبل الابن الرابع لأسرة فقيرة مكونة من أب وأم تزوجا عام 1827 وأنجبا ثمانية أبناء، حيث ولد نوبل في ستوكهولم في 21 أكتوبر 1833.


بعدها انتقل ألفريد نوبل مع أسرته عام 1842 إلى سانت بطرسبرغ، حيث عمل والده في صناعة أدوات الآلات والمتفجرات كما اخترع الخشب الرقائقي وبدأ بعمل الطوربيدات.


براءة اختراع 


بعد تحسن وضع الأسرة المادي، تم إرسال ألفريد للتعليم حيث برع الابن في دراسته لاسيما في الكيمياء واللغات، وكان يتحدث اللغات الإنجليزية والفرنسية والألمانية والروسية بطلاقة.


أحب نوبل دراسة الكيمياء وبدأ يتفوق فيها؛ فعندما أتم الـ18 عام سافر إلى الولايات المتحدة ليدرس الكيمياء وحصل على أول براءة اختراع له عن عداد غاز عام 1857.

 

بعد ذلك قام نوبل باختراع الديناميت عام 1867، وهي مادة أسهل وأكثر أمنا للتعامل من النيتروجليسرين، وحصل على براءة اختراع الديناميت في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، وكان يستخدم على نطاق عالمي واسع في مجال التعدين وبناء شبكات النقل.

 

انتخب نوبل عضوا في الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم في 1884، وهي نفس المؤسسة التي تقوم باختيار الفائزين لاثنين من جوائز نوبل التي أوصى بتأسيسها في وقت لاحق، وحصل على الدكتوراه الفخرية من جامعة أوبسالا في 1893.

نعي خطأ 


في عام 1888 توفي لودفيج شقيق ألفرد أثناء زيارة لمدينة كان وقامت صحيفة فرنسية بنشر نعي لألفرد نوبل عن طريق الخطأ؛ وتم التنديد به لاختراعه الديناميت وقيل أنه نجم عن ذلك اتخاذه لقرار بترك أفضل ميراث بعد وفاته، وتمت كتابة النعي بجملة "تاجر الموت ميت"، وأضافت الصحيفة الفرنسية: "الدكتور ألفرد نوبل، الذي أصبح غنيا من خلال إيجاد طرق لقتل المزيد من الناس أسرع من أي وقت مضى، توفي بالأمس". شعر نوبل بخيبة أمل مما قرأه وارتابه القلق بشأن ذكراه بعد موته بنظر الناس.


فقرر منح جائزة نوبل للسلام سنويًا للذين يساهمون في مساعدة البشرية.  


 

المصدر
أخبار اليوم