تميزهم عن باقي البشر.. 9 أشخاص يحملون صفات فريدة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
رام الله - دنيا الوطن
لم يتفق جميع الناس حتى اليوم على تعريف للجمال، فالجمال شيء نسبي يختلف من شخص لآخر، والوجوه التي يعتبرها البعض جميلة للغاية، قد يراها آخرون عادية.

عرضت قناة "متع عقلك" عبر يوتيوب، مقطع فيديو يرصد أغرب 9 أشخاص ذوي ملامح غريبة:

تتميز سارة ماكدنيل بالعديد من المواصفات التي تجعلها ناجحة كعارضة أزياء وممثلة ومؤثرة على صفحات التواصل الاجتماعي، حيث تتميز سارة بأنها تمتلك لونين مختلفين لعيونها، واحدة من عيونها لها لون عسلي، بينما تتميز الأخرى بلون أزرق مائل للاخضرار، ويتابعها نحو مليون شخص على الإنستجرام.

a46b8d596d.jpg
تثبت إيلكا برهال بملامحها المميزة أن الجمال شيء نسبي فقط، بالنسبة إلى هذه المرأة الألمانية ذات الستة وعشرين عامًا فقد أخذت على نفسها عهدًا بنشر القوة والإيجابية في نفوس البشر عن طريق روي قصتها ومعانتها مع الجميع، لقد عاشت إيلكا حياة صعبة مليئة بالمتاعب حيث ولدت بعيب خلقي في وجهها متمثلًا في التباعد فيما بين قنوات التنفس داخل أنفها.
94382ccf47.jpg

تسوناميا عارضة أزياء مولودة في إقليم التبت، وعلى عكس كل مقاييس الجمال في عارضات الأزياء التي كان ينبغي أن توجد فيها، قد كان كل ما يميز تسوناميا شكل أنفها الشبيه بشكل سكان الفضاء الذي ظهر في فيلم "Avatar".

243592d022.jpg

عارضة الأزياء درا بريستا البالغة من العمر 21 عامًا تغير مفهوم مجال الأزياء، ولدت هذه الفتاة بحجم الأقزام، ولم يتعد طولها ثلاثة أو أربعة أقدام ولكن كل ذلك لم يمنعها من تحقيق أحلامها.

0eb59f1c83.jpg

حينما قررت عارضة الأزياء صوفيا هادجبنتالي صبغ حواجبها باللون الأسود أصبحت حديث العالم كله، تقول صوفيا إنها ورثت هذا النوع من الحواجب من والدتها وأنها ولدت بحواجبها الكثيفة هكذا ولم تفعل أي شيء لتكتسب حواجب كثيفة ومتشابكة هكذا.

95586f1afc.jpg

كاسندرا نويد راقصة كندية محترفة، تقول إن الوحمة الكبيرة المميزة على وجنتها اليمنى هي ما يميزها عن غيرها في هذا المجال.
4e41a4e41f.jpg

عمل ستيفن كمدرس في إحدى مدارس نيويورك، ولكنه قرر التخلي عن المهنة وبدأ يعمل كعارض أزياء وممثل، ستيفن أيضًا ولد بمرض المهاق "مرض نقص الأصباغ في الجلد"، وهو ما يجعل حضوره مميزًا وفريدًا.
6476e0a135.jpg

يعاني ستيفن أيضا من ضعف البصر أو العمى الكلي في واحدة من عينيه.
838f648d11.jpg

يعاني هذا التوأم أيضا من حالة من حالات المهاق، وهي حالة مرضية تسبب فقدان الأصباغ في الجلد، وأثارت حالة هذا الثنائي البرازيلي اهتمام أحد المصورين السويسرين الذي قرر أن يصور فيديو عنهما لصالح شركة تيرانوفا.

a320553267.jpg

من المثير أكثر أن هذا التوأم مولود لأبوين أسمرين من غينيا في أفريقيا وقد كانا يحلمان بأن يصبحا عارضي أزياء عالميين وأنهما فخورتين بما هما عليه.

تعاني هذه المرأة ذات الست وعشرين ربيعًا من نمو متواصل لشعر وجهها ولحيتها، هذه الحالة المرضية التي جعلتها تحلق ذقنها لمدة عشر سنوات متتالية، قد أجبرتها في النهاية إلى أن تتوقف، وأن تواجه العالم بشعر لحيتها، وتم تشخيص حالتها مرضيًا، وتم إسناد نمو هذا الشعر الكثيف إلى اضطراب الهرمونات لديها وذلك بسبب زيادة الأكياس الموجودة في مبايضها، وعانت كثيرًا من التنمر بسبب شعر وجهها.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق