الارشيف / المزيد

«الصحة» تطلق «الحوكمة الإكلينيكية للمستشفيات»

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
«الصحة» تطلق «الحوكمة الإكلينيكية للمستشفيات», اليوم الأربعاء 13 نوفمبر 2019 01:31 صباحاً

المصدر:
  • دبي - البيان

التاريخ: 13 نوفمبر 2019

عقدت وزارة الصحة ووقاية المجتمع منتدى الحوكمة الإكلينيكية على مدار يومين في فندق رافلز بدبي، حيث شهد إطلاق استراتيجية الحوكمة الإكلينيكية للمستشفيات تحت شعار «طريقنا إلى التميز الإكلينيكي» التي تهدف إلى التركيز على المريض في ثقافة الابتكار من خلال تقديم خدمة رعاية صحية مستدامة عالية الجودة وآمنة وفعّالة.

وشهد المنتدى الذي عقد تحت رعاية معالي عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع، حضور الوكلاء المساعدين في الوزارة، ومديري الإدارات ومديري المستشفيات، حيث تجاوز عدد الحضور 400 شخص، وضم نخبة من الخبراء والمحاضرين والاستشاريين من منظمة الصحة العالمية والمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة وأستراليا، بالإضافة إلى مسؤولي الرعاية الصحية في المؤسسات الحكومية والخاصة، ومقدمي الرعاية الصحية من الأطباء والصيادلة والممرضين والإداريين والفنيين.

وتناولت جلسات المنتدى عدة عناوين حيوية منها تعزيز الحوكمة الإكلينيكية كعنصر أساسي في مشهد الرعاية الصحية اليوم، وأهمية فهم هيكل الحوكمة الإكلينيكية (الحالية والمستقبلية) في مرافق الرعاية الصحية المختلفة، بالإضافة إلى استكشاف الأفكار والفرص والعوامل التمكينية والتحديات المتعلقة بتحقيق الإدارة الإكلينيكية المثلى، فضلاً عن تبادل أفضل الممارسات في سياسات الرعاية الصحية، والوصول لأفضل الطرق لتحويل الحوكمة الإكلينيكية إلى واقع يومي، والخروج باستراتيجيات عملية لتطبيق أفضل مستويات الحوكمة الإكلينيكية.

توجهات حديثة

وأكد معالي عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع، أن منتدى الحوكمة الإكلينيكية يأتي في إطار جهود الوزارة المتواصلة للارتقاء بمعايير وجودة الرعاية الصحية، من خلال استقراء التوجهات الحديثة للأنظمة الصحية حول العالم، لتقديم مقومات الرعاية الصحية التي تفوق توقعات الأفراد وتستند إلى الرؤية المستقبلية للدولة لتحقيق نظام صحي فعّال ومستدام، وبما ينسجم مع محاور الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات2021.

ثقافة الابتكار

من جانبه أشار الدكتور محمد سليم العلماء وكيل وزارة الصحة ووقاية المجتمع، إلى أن المنتدى يأتي في إطار حرص الوزارة على تعزيز قدرات قطاع الرعاية الصحية وتعزيز بنيته الأساسية وترسيخ الابتكار والخدمات القائمة على أحدث التقنيات، علاوة على مواصلة تأهيل الكوادر الطبية اللازمة، لتمكين القطاع بكل مكوناته من تطبيق أفضل المعايير والممارسات العالمية في مجال الطب والرعاية الصحية، للتركيز على المريض في ثقافة الابتكار.

التزام

وقال الدكتور يوسف محمد السركال الوكيل المساعد لقطاع المستشفيات، إن الهدف الأساسي من اعتماد الحوكمة الإكلينيكية هو زيادة كفاءة المستشفيات عن طريق إدخال تحسينات على الأداء التنظيمي والالتزام بمبادئ الشفافية والمساءلة، في إطار عمل يكون مرشداً ومرجعاً للكوادر الإدارية والطبية العاملة في المستشفيات، حيث أصبحت الحوكمة الإكلينيكية حجر الزاوية في أنظمة الرعاية الصحية في العالم، كهيكل تمكيني يضع سلامة المريض على رأس هرم الأولويات، منوهاً إلى أن الاستراتيجية تم إعدادها من فريق عمل في قطاع المستشفيات، بإشراف ومتابعة لجنة توجيهية من كفاءات الوزارة مع الاستعانة بخبراء متخصصين، مستندين إلى عدة مصادر مرجعية وتجارب عالمية رائدة في مجال الحوكمة الإكلينيكية.

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

المصدر
البيان

قد تقرأ أيضا