الارشيف / أخبار عربية / أخبار الامارات

106 آلاف زائر لمهرجان الحرف والصناعات التقليدية في العين


تحت رعاية سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة العين، اختتمت فعاليات النسخة السادسة من مهرجان الحرف والصناعات التقليدية، الذي نظمته دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي في سوق القطارة بمدينة العين.
نجح المهرجان، الذي أقيم تحت شعار «حرفة الأجداد، فخر الأحفاد» في استقطاب أكثر من 106 آلاف و321 زائراً على مدار 18 يوماً، شاركوا خلالها في مجموعة متميزة من ورش العمل والبرامج التي أسهمت في زيادة الوعي بأهمية التراث التقليدي وطرق الحفاظ عليه.
قال سيف سعيد غباش، وكيل دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي: نحرص من خلال إقامة مهرجان الحرف والصناعات التقليدية السنوي على مواصلة الجهود التي نبذلها من أجل المحافظة على موروثنا الشعبي وتطويره ليواكب المتطلبات المعاصرة، واستهدفنا في النسخة السادسة من المهرجان طلاب المدارس لتعريفهم بخبرات الأجداد الحرفية وتمكينهم من الاستفادة منها، وبذلك ننمي المعرفة التراثية والثقافية لدى الأجيال القادمة، ليصبح المهرجان ملتقىً ووجهةً رئيسيةً سنوية لكل زائر مهتم بالتراث الإماراتي.
جرى تنظيم المهرجان تأكيداً لدور الدائرة في الترويج لمنطقة العين كوجهة سياحية وثقافية فريدة من نوعها، والتعريف بالجهود المبذولة لحفظ وصون التراث الغني لإمارة أبوظبي، من خلال الاهتمام بالحرف التقليدية وتقديم الدعم لأصحابها عبر تطوير المنتجات الحرفية والصناعات التقليدية لمواكبة متطلبات الأسواق المعاصرة. كما سعى المهرجان إلى تحقيق مخرجات متعددة ومهمة منها مشاركة ودعم 120 أسرة منتجة، وزيادة دخلها من خلال تسويق منتجاتها التراثية، وتحفيزها للإبداع والابتكار، وذلك من خلال فعاليات وورش عمل.
تضمن المهرجان سوقاً شعبياً قدم منتجات تقليدية متنوعة منها، منتجات حرفية، وأزياء شعبية، وأدوات زينة (البخور، العطور، والحناء)، ومقتنيات تراثية مختلفة، وأعشاب مستخدمة في الطب الشعبي، وأدوات الصقارة، وأكلات شعبية، وأنواع مختلفة من التمور، وأدوات الرحلات والتخييم وغيرها الكثير. كما اشتمل برنامج المهرجان على العديد من العروض الأدائية الشعبية مثل الرزفة، والعيالة، والعزف على الربابة، والعازي، والتغرودة، والشلة، واليولة، إلى جانب إقامة عدد من المسابقات التراثية الثقافية.

المصدر
الخليج

قد تقرأ أيضا