المؤبد لسائق «التوكتوك» المتهم بقتل طالبة الأزهر في مدينة نصر

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالعباسية، الخميس، بالسجن المؤبد لسائق "التوكتوك" بعد إدانته بقتل طالبة الأزهر أسماء الرفاعي بمدينة نصر في يوليو الماضي.

واعترف المتهم أمام المحكمة قائلاً: "قتلتها عشان أسرقها"، فيما انتدبت المحكمة محام للدفاع عن المتهم.

كانت نيابة مدينة نصر أول، أمرت في وقت سابق بإحالة "فرحان ي." للجنايات بتهمة قتل المجني عليها أسماء الرفاعي عمدا مع اقترانها بجريمة السرقة بالإكراه.

وقال المتهم "فرحان ي." سائق، في تحقيقات المستشار أحمد هشام، وكيل النائب العام، إنه يسكن بشقة مستأجرة في مدينة نصر، وينقل زبائن بـ"توكتوك" من منطقة مجاورة لشقة المجني عليها، وخطط لسرقتهن بعدما علم أنهن طالبات ويغادرن مسكنهن في التاسعة صباح كل يوم.

وأضاف المتهم أنه رصد خروج الفتيات من العقار، وركن "التوكتوك" في منطقة مجاورة، وصعد إلى الشقة لسرقة ما بها، لكنه فوجئ بالضحية نائمة، وعندما استيقظت، أصابه الذهول وقرر قتلها خوفًا من افتضاح أمره، مشيراً إلى أنه انقض عليها وخنقها حتى لفظت أنفاسها الأخيرة، وسرق هاتفها وآخر ملك لصديقتها وأن "المفاجأة" منعته من سرقة ذهب الطالبة أسماع الرفاعي، وفرَّ هاربًا.

وذكرت تحقيقات النيابة أن الطالبة من قرية المحمودية التابعة لمدينة المنصورة، تسكن في إحدى الشقق المفروشة بالحي العاشر بمساكن أطلس عثر عليها مقتولة، وأشارت التحقيقات الأولية إلى أن الطالبة كانت تسكن لأنها تتدرب في إحدى المستشفيات الخاصة بالحي السابع، لمساعدة أهلها في مصروفات الجامعة.

وفي يوليو الماضي، تلقى قسم شرطة أول مدينة نصر، بلاغا بالعثور على جثة طالبة بكلية التمريض جامعة الأزهر مقتولة داخل شقة بالحي العاشر، انتقل ضباط المباحث لمكان الواقعة وتبين من التحريات والتحقيقات أن الفتاة من محافظة الدقهلية، مركز المنصورة وتدرس بجامعة الأزهر حضرت للقاهرة للتدريب في مستشفى خاص، وأمر اللواء خالد عبد العال، مدير أمن القاهرة، بتشكيل فريق بحث أشرف عليه اللواء محمد منصور، مدير مباحث العاصمة، لكشف غموض الواقعة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق