ماي تؤكد التركيز على اتفاق خروج لا خطة بديلة

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ


أكدت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، أن تركيزها منصب على إقناع النواب في مجلس العموم (البرلمان) بدعم الاتفاق الذي توصلت إليه مع الاتحاد الأوروبي للخروج من التكتل، وليس على إعداد خطة بديلة، وذلك غداة تعديلات طرحتها أحزاب معارضة لمقترح الانفصال، في وقت أكد رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، إن الاتفاق هو أفضل شيء ممكن، واستعداد التكتل الأوروبي لكل الاحتمالات.
وقالت ماي قبل توجهها إلى الأرجنتين «تركيزي وتركيز الحكومة منصبان على التصويت الذي سيجرى في 11 ديسمبر. سنشرح لأعضاء البرلمان لماذا نعتقد أن هذا الاتفاق جيد للمملكة المتحدة». وتابعت:«أطلب من كل عضو في البرلمان التفكير في التصويت على اتفاق الخروج بطريقة تخدم المصلحة الوطنية، وبطريقة تخدم دوائرهم الانتخابية لأنها تحمي الوظائف وسبل العيش».
وقالت ماي من قبل، إن رفض نواب مجلس العموم للاتفاق قد يتسبب في خروج خامس أكبر اقتصاد في العالم من التكتل، دون اتفاق أو عدم الانسحاب منه على الإطلاق. ومن المقرر أن يبدأ البرلمان خمسة أيام من النقاشات في الرابع من ديسمبر ثم التصويت على الاتفاق بعدها بأسبوع. وطرحت أحزاب مختلفة أبرزها حزب العمال المعارض، تعديلات لمنع الموافقة في البرلمان على اتفاق ماي للخروج من الاتحاد الأوروبي، ولاستبعاد الخروج دون اتفاق.
وفي أقوى تصريحاته حتى الآن بشأن مدى استعداد التكتل لإعادة التفاوض،قال رئيس المجلس الأوروبي توسك إن الاتفاق المقترح هو أفضل شيء ممكن. وقال في مؤتمر صحفي «إذا رُفض هذا الاتفاق في مجلس العموم، فالبديل المتاح لنا هو الخروج دون اتفاق أو عدم الخروج على الإطلاق. أريد أن أؤكد لكم أن الاتحاد الأوروبي مستعد لكل الاحتمالات».
(رويترز)

أخبار ذات صلة

0 تعليق