4 أنشطة تتأثر بحركة الطقس..الطيران والصيد الأبرز

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
لا يتعلق الأمر بنزلات البرد أو معرفة ماذا يمكن أن نرتدي في وقت بعينه، أحوال الطقس باتت أكبر من ذلك بكثير، فالأحوال الجوية تتحكم في الكثير من الأنشطة، متى تنشط ومتى تهدأ ومتى تتوقف نهائيًا، لذلك فإن تنسيق الهيئة العامة للأرصاد الجوية مع الهيئات بشكل يومي أمر لا غنى عنه.

وخلال السطور التالية ترصد «فيتو» أبرز الأنشطة التي تتأثر بأحوال الطقس.

1- الطيران
العلاقة بين الطقس والطيران إلزامية، فلا يمكن تسيير رحلات جوية دون معرفة الأحوال الجوية وحركة الرياح، لذلك فإن بيانات هيئة الأرصاد تُرسل تفصيليًا لهيئات الطيران، وفي حالة سوء الأحوال الجوية يتم توقف الرحلات.

2- الموانئ
لأن حركة الموج أمر مرتبط ايضًا بالرياح والطقس، فإن حركة الموانئ ترتبط بالطقس بشكل مستمر، ولعل الظاهرة الأبرز إغلاق الموانئ وقت نشاط حركة الرياح أو برودة الطقس.

3- الصيد
ضمن أبرز الأنشطة المرتبطة أيضًا بحركة الطقس، الصيد، ففي أوقات موجات عدم الاستقرار يتم توقف هذا النشاط ما يؤثر سلبًا على الكثير من الصيادين الذين يحصلون على رزقهم يوما بيوم، والتوقف يأتي نتيجة ارتفاع موجات البحار واشتداد حركة المد والجذر وفي الموجة الأخيرة طالبت الهيئة العامة للأرصاد الجوية بتوقف نشاط الصيد لحين انتهاء الموجة.

4- النقل البري
وتشمل القائمة النقل البري أيضًا، إذ إن كثافة الشبورة المائية هي ما تحدد السرعة على الطرق السريعة في الساعات الأولى من الأولى من اليوم، ولهذا فإن بيانات الهيئة العامة للأرصاد الجوية تشير دومًا إلى نصائح من آجل القيادة الآمنة، وذلك بالتنسيق مع إدارة المرور.

أخبار ذات صلة

0 تعليق