مدبولي: قرارات السيسي الجريئة تمثل فارق في مستقبل مصر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

وجه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، رسالة شكر إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، على قراراته الجريئة التي ستمثل حتمًا فارق في مستقبل هذا الوطن.

جاء ذلك خلال كلمته في فعاليات مؤتمر ومعرض مصر الدولي الثالث للبترول "إيجبس 2019"، والذي ينعقد تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي لمدة 4 أيام، تحت شعار "شمال إفريقيا والبحر المتوسط.. تلبية لاحتياجات الغد من الطاقة"، بمشاركة عددًا من وزراء البترول العرب والأفارقة، ومسئولي ورؤساء كبرى المنظمات الدولية والإقليمية والشركات العالمية العاملة في "صناعة البترول.

ويشارك في "المعرض" هذا العام 200 متحدث، و1200 من أعضاء الوفود المشاركة في فعاليات المؤتمر والمعرض، بمشاركة 400 شركة و13 دولة في أجنحة على هامش المعرض.

وأضاف "مدبولي"، في كلمته بافتتاح "المؤتمر"، أن "القرارات الجريئة" جاءت لمواجهة تحديات لا تحتمل تسويف أو تأخير، ومن بينها الإصلاح الاقتصادي، والذي هو على أولويات أجندة الحكومة، والذي عكفت عليه الحكومة بمؤسساتها وخبرائها برؤية شاملة، لنبدأ الإصلاح، وتحسين مؤسسات الدولة، بما يحقق العدالة والتنمية المنشودة، وهو ما أشادت به المؤسسات الدولية، وبدأنا نجني ثماره.

ولفت إلى أن "الإصلاح" هو مسار عمل وطني قائم على توفير الملايين من فرص العمل للشباب لتقليل البطالة، واستيعاب حجم التدفق في الأعمال، وتقديم مصر كنموذج للعمل والإنشاء، وتحويل مصر لمركز صناعي متقدم، وتحصين الدولة في مواجهة التحديات والمخاطر، وتعزيز قوى الدولة الشاملة، وبناء المستقبل وصيانته، بما يمهد الطريق لحياة أفضل.

وأوضح أن الدولة عملت على تحليل مشكلات مصر والعمل على حلها، وذلك برؤية وطنية هي "مصر 2030"، وهى الرؤية التي تشمل كافة مجالات العمل الوطني.

أخبار ذات صلة

0 تعليق