أخبار عاجلة

ذبيان: على الرئيس عون الدوزنة بين ما يريده الشعب وبين الواقعية

ذبيان: على الرئيس عون الدوزنة بين ما يريده الشعب وبين الواقعية
ذبيان: على الرئيس عون الدوزنة بين ما يريده الشعب وبين الواقعية

دعا رئيس تيار ​صرخة وطن​ ​جهاد ذبيان​ القوى السياسية الى "ملاقاة خطاب أمين عام "​حزب الله​" ​السيد حسن نصرالله​ الذي دعا الى الإسراع في عملية ​تشكيل الحكومة​، وذلك إنطلاقاً من الحرص على مصلحة ​لبنان​ وعدم الدخول في الفراغ، لأن الأوضاع لا تسمح بالمماطلة وإضاعة الوقت، خصوصا في ظل حراك الشارع المطلبي، والذي يأتي على وقع الأزمات التي يعاني منها لبنان على أكثر من صعيد لا سيما الوضع الإقتصادي الضاغط، وتمنى من الجميع التضحية بمصالحهم ومكاسبهم السياسية من أجل إنقاذ لبنان وشعبه".

من جهة ثانية أشار ذبيان في تصريح الى أن "عهد ​الرئيس ميشال عون​ يعتبر من أصعب العهود في لبنان، والسبب هو الوضع الإقتصادي الذي شارف على الإنهيار، بظل فشل ​الدولة​ بكل مؤسساتها في أن تكون نظيفة وشفافة"، مشددا على أنه "علينا أن نقف بتمعن أمام الموضوع الأخطر في "المزرعة اللبنانية" وهو ملف ​الفساد​ و​السرقات​ والسمسرات والصفقات، التي من جرائها أصبح كل زعيم ​طائفة​ وكل مسؤول وسياسي يتعاطى الشأن العام وصاحب نفوذ، من أغنى أغنياء ​العالم​ وكل هؤلاء إن أردت تسكير باب السرقة في وجههم يقوّمون الدنيا ولا يقعدونها، فكيف إذا طالبتهم بإسترجاع ​المال​ العام المسروق؟".

ورأى أن "الأهم من كل ذلك كيف إن تحرك ​القضاء​ من أجل أن تتم محاسبتهم وزجهم في السجون، فهؤلاء يشعلون حرباً أهلية وطائفية كي يبقوا على ما جنوه، وهم يعرفون أن الحرب هي ملاذهم الوحيد، وسبيلهم من أجل زيادة نفوذهم وتأمين حضورهم"، مشيرا الى أنه "يجب على الرئيس عون الدوزنة بين ما يريده الشعب وهو تنفيذ القانون والمحاسبة وبين الواقعية في ظل دولة ​الطوائف​، فيجب أن تكون هناك خطوة موجعة الى كل هؤلاء، لكن دون أن تصل الأمور الى الإنهيار الأمني، حيث يجب الحفاظ على الإستقرار وبناء دولة خالية من كل تلك الموبقات".

المصدر
الفن