"قفزة عملاقة للبشرية".. عندما هبط أول إنسان على القمر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

في مثل هذا اليوم، العشرين من يوليو من عام 1969 استطاع نيل أرمسترونغ أن يكون أول إنسان يهبط على سطح القمر، وتكون الولايات المتحدة صاحبة هذا الإنجاز الذي يعد ضمن أبرز إنجازات البشرية.

أول شخص وطأت قدماه سطح القمر وصل إلى هناك على متن مركبة الفضاء المعروفة "أبولو 11" التي انطلقت من فلوريدا يوم 16 يوليو 1969.

كلمة أرمسترونغ الشهيرة بعد ما وطأت قدماه القمر كانت "خطوة صغيرة بالنسبة لرجل .. قفزة عملاقة للبشرية".

تلك اللحظة بشرت بعصر ذهبي لاستكشاف الفضاء بدأ العمل فيه عام 1961، قبل ثماني سنوات فقط من إنجاز تلك المهمة التاريخية.

كان الرئيس جون أف كينيدي قد وعد حينها أمام الكونغرس بوضع رجل على سطح القمر قبل انتهاء العقد.

محاولات البشر السير في الفضاء
الرجاء الانتظار
تضمين مشاركة
تضمين مشاركة

لا يوجد وسائط متاحة

0:00 0:02:29 0:00

جمع الطاقم خلال الرحلة أكثر من 47 رطلا من صخور وتربة القمر. تم اكتشاف ثلاثة معادن من تلك العينات هي armalcolite, tranquillityite and pyroxferroite

تمت تسمية armalcolite, على اسم طاقم أبولو المكون من أرومسترونغ، ألدرين، وكولينز.

في طريق العودة، حط طاقم أبولو في شمال المحيط الهادي في 24 يوليو 1969.
وكان في استقبالهم عضو من البحرية الأميركية حاملا لهم (ولنفسه) ملابس عزل بيولوجية تحسبا لإصابتهم بأي كائنات من خارج كوكب الأرض.

نقلوا بعد ذلك عبر سفينة "يو أس أس هورنت" إلى قاعدة إلينغتون الجوية في هيوستن تكساس حيث قضى الرواد الثلاثة فترة الحجر الصحي البالغة 21 يوما.

خلال فترة الحجر كان بمقدور الثلاثة التحدث إلى أهاليهم وإلى الرئيس ريتشارد نيكسون.

شاهد نحو 650 مليون شخص في جميع أنحاء العالم البث التلفزيوني لهبوط أبولو على سطح القمر، وكان هذا الحدث التلفزيوني الأكثر مشاهدة في الولايات المتحدة في ذلك التاريخ.

أخبار ذات صلة

0 تعليق