أخبار عاجلة
أستون فيلا يتعادل مع وست هام يونايتد سلبيًا -
بدء التشغيل التجريبى لأنفاق بورسعيد.." صور" -

بن سلمان: نعمل مع أشقائنا في الإمارات لتحقيق أمن واستقرار عدن

بن سلمان: نعمل مع أشقائنا في الإمارات لتحقيق أمن واستقرار عدن
بن سلمان: نعمل مع أشقائنا في الإمارات لتحقيق أمن واستقرار عدن

قال نائب وزير الدفاع السعودي الأمير خالد بن سلمان إن الحوار الداخلي، وليس الاقتتال، هو السبيل الوحيد لحل الاختلافات اليمنية الداخلية".

 

وأضاف بن سلمان - في سلسلة تغريدات في حسابه على تويتر - أن شتان بين من يختلف في سبيل مصلحة وطنه وطرق توفير الحياة الكريمة للمواطن اليمني وبين من يقاتل اليمنيين أصل العرب تقرباً و تزلفاً لولاية الفقيه ومشروع النظام الإيراني الإرهابي في المنطقة".

 

 

وتابع "نعمل اليوم سوياً مع اشقاءنا في الإمارات، لتحقيق الامن والاستقرار في عدن وشبوه وأبين، وسنستمر مع دول التحالف في توحيد الصف وجمع الكلمة لمواجهة التهديد الارهابي سواء الحوثي المدعوم ايرانيا او تنظيمي القاعدة وداعش، وتقديم الدعم للشعب اليمني حتى يسود الامن والاستقرار كافة أرجاء اليمن".

 

 

واتهمت الحكومة اليمنية، أكثر من مرة، الإمارات العربية المتحدة بدعم مليشيات المجلس الانتقالي الجنوبي الذي يقود انقلابا على الحكومة الشرعية في عدن وأبين وشبوة جنوب اليمن بالمال والسلاح.

 

ومنتصف أغسطس/ آب الجاري سيطرت القوات المدعومة إماراتياً على عدن ومناطق أخرى في الجنوب في مساع لتحقيق الانفصال والانقلاب على الشرعية.

 

وعقب التطورات الاخيرة في جنوب اليمن بدأ كتاب سعوديون ينتقدون سياسية الإمارات في اليمن، مطالبين أبو ظبي بالعمل إلى جانب التحالف العربي لتحقيق أهدافه الرئيسية المتمثلة بدعم الشرعية وإنهاء انقلاب الحوثيين، بينما كتاب ومغردون إماراتيون مقربون من ولي عهد أبوظبي وجهوا سهامهم للرياض على خلفية دعمها للشرعية ورفضها للتجاوزات التي قام بها المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا.

 

ومن ضمن المغردين الإماراتيين ضابط الأمن الإماراتي المتقاعد ضاحي خلفان والذي اتهم السعودية بالعجز عن تحرير اليمن، كما اتهم الحكومة الشرعية المقيمة في الرياض بالعجز، وطالب باستبدالها، ويمضي خلفان هجومه على الرياض بالقول "الذي يقاتل بجانب هادي يقاتل مع رجل غدر وخيانة".

 

وهو ما دفع وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش للقول إن استمرار بلاده ضمن هذا التحالف من عدمه تقرره السعودية، وأن مشاركة بلاده في "عاصفة الحزم" ضمن التحالف العربي الذي تقوده السعودية جاءت استجابة لدعوة من العاهل السعودي.

 

المصدر
الموقع