أكبر خسارة شهرية للنفط منذ يوليو 2016

سبوتنيك 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تراجعت عقود النفط اليوم الثلاثاء، 31 يوليو/ تموز، مسجلة أكبر خسارة شهرية في عامين بفعل القلق من وفرة في الإمدادات بعد أن وصل انتاج أوبك في الشهر الجاري إلى أعلى مستوى للعام 2018، وهو ما ألقى بظلاله على تقارير بأن الولايات المتحدة والصين ربما تستأنفان محادثات تجارية قد تعزز الطلب على الخام.

وهبطت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت تسليم أكتوبر تشرين الأول 1.34 بالمئة دولار لتبلغ عند التسوية 74.21 دولار للبرميل. وانخفضت عقود سبتمبر أيلول، التي ينقضي تداولها مع نهاية جلسة اليوم، 72 سنتا إلى 74.25 دولار للبرميل، بحسب "رويترز".

وانخفضت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.37 دولار، أو حوالي 2 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 68.76 دولار للبرميل.

وارتفعت أسعار النفط خسائرها في التعاملات اللاحقة على التسوية ليهبط الخام الأمريكي إلى 68.32 دولار للبرميل، بعد أن أظهرت بيانات من معهد البترول الأمريكي زيادة قدرها 5.6 مليون برميل في مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي، في حين كان من المتوقع أن تنخفض 2.8 مليون برميل.

وصرح متعاملون أن علامات على حل محتمل لتعطل مؤقت في شحنات النفط عبر مضيق باب المندب عند المدخل الجنوبي للبحر الأحمر، كان لها تأثيرها على الأسعار طوال جلسة التداول.

0 تعليق