زوكربيرج يلجأ مجدداً للصحافة لتلميع صورة «فيسبوك»

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ


مجدداً لجأت شركة «فيسبوك» للصحافة التقليدية، من أجل تلميع الصورة، بعد أشهر من الضغوط الكبيرة التي تعرضت لها بسبب قضايا الخصوصية وبيع البيانات.
وبعدما كانت الشركة لجأت للإعلانات في عدد من الصحف العالمية في أمريكا وأوروبا خلال الصيف الماضي، ها نحن اليوم أمام مقال لمارك زوكربيرج، في صحيفة «واشنطن بوست»، نشر أمس، أكد فيه المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «فيسبوك»، إن الإنترنت يحتاج إلى قواعد جديدة لمنع انتشار خطاب الكراهية وحماية الخصوصية والبيانات ومنع التدخل في الانتخابات.
وقال زوكربيرج إن هناك حاجة «لدور أكثر فعالية» من قبل الحكومات والهيئات التنظيمية. وتابع: «التكنولوجيا جزء رئيسي من حياتنا، وأن الشركات مثل فيسبوك، على عاتقها مسؤوليات ضخمة». وقال زوكربيرج إن «هذه أشياء مهمة تستهدف الحفاظ على مجتمعنا آمنًا. لكن إذا بدأنا من الصفر، فلن نطلب من الشركات إصدار هذه الأحكام وحدها». وأكد أن القواعد التنظيمية ضرورية في أربعة مجالات: «المحتوى الضار، نزاهة الانتخابات، الخصوصية ونقل البيانات».
وتعرضت «فيسبوك» للنقد الشديد مؤخراً بعد الهجوم المميت على مسجدين في نيوزيلندا، حيث قام المهاجم ببث الأحداث مباشرة على «فيسبوك». كما واجهت انتقادات حادة، لأنها سمحت لقراصنة يزعم أنهم من روسيا بنشر إعلانات تهدف إلى التأثير في الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016، بالإضافة إلى فضيحة سرقة بيانات 50 مليوناً والتي عرفت بفضيحة «كامبريدج أناليتيكا». (وكالات)

هذا المقال "زوكربيرج يلجأ مجدداً للصحافة لتلميع صورة «فيسبوك»" مقتبس من موقع (الخليج) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الخليج.

أخبار ذات صلة

0 تعليق