«الآثار»: واقعة الفعل الفاضح في الأهرامات تستهدف إفساد فرحة الاكتشافات الجديدة

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

علق الدكتور مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، على تداول صور لسائحين في وضع منافي للآداب فوق سطح الأهرامات، قائلًا إنها مفبركة.

وأوضح خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «الجمعة في مصر»، المذاع عبر فضائية «إم بي سي مصر»، مساء الجمعة، أن الصور المفبركة للفعل الفاضح بالأهرامات تهدف لإفساد فرحة المصريين بالاكتشافات الأثرية الجديدة.

وأضاف، أن الدكتور خالد العناني، وزير الآثار، قد حول هذه الواقعة إلى النيابة العامة، مشيرًا إلى صعوبة تواجد أي زوار في منطقة الأهرامات مساءً بسبب تمشيط شرطة السياحة والآثار المنطقة بالكامل بعد انتهاء موعد استقبال الزوار؛ لتأمينها والتأكد من عدم تواجد أي أشخاص.

وذكر أن الواقعة حاليًا أمام النائب العام، وعقب انتهاء التحقيقات فيها سيلعن النتائج لوسائل الإعلام، مشيرًا إلى الإعلان عن كشف أثري جديد السبت المقبل.

يأتي ذلك على خلفية تداول السوشيال ميديا، مجموعة من الصور لسائحين في وضع منافي للآداب فوق سطح الأهرامات.

أخبار ذات صلة

0 تعليق