أخبار عاجلة
إيران.. تسريح أكثر من 66 ألف موظف عن العمل في 2018 -

الإعلام الأمريكي يحلل زيارة بومبيو لمصر

الإعلام الأمريكي يحلل زيارة بومبيو لمصر
الإعلام الأمريكي يحلل زيارة بومبيو لمصر

الإعلام الأمريكي يحلل زيارة بومبيو لمصر

 

 

 

 واشنطن إكزامينر: بومبيو انبهر بمعمار مسجد الفتاح العليم وكاتدرائية ميلاد المسيح
فوكس نيوز: الرئيس السيسي يرسم طريقًا نحو الحداثة والتسامح
بومبيو: 
ترامب شكر الرئيس السيسي على جهوده في محاربة الإرهاب
التزام الرئيس السيسي بتعزيز التسامح بين الأديان نموذج يحتذى به في المنطقة

احتلت زيارة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إلى مصر مساحة كبيرة من اهتمام وسائل الإعلام الأمريكية، التي رصدت تحركات وتصريحات الوزير الأمريكي لحظة بلحظة، وأبرزت تصريحاته التي أشاد فيها بدور مصر والرئيس عبد الفتاح السيسي في تعزيز استقرار المنطقة وحماية التسامح والتعايش الديني.

وتناولت صحف أمريكية عديدة تأكيد بومبيو عمق العلاقات التى تجمع واشنطن والقاهرة، التى اختارها ليكشف أبرز ملامح سياسة بلاده تجاه الشرق الأوسط، في إشارة لأهمية القاهرة. 

وعبَّر بومبيو، في تصريحاته سواء في المؤتمر الصحفي مع سامح شكري وزير الخارجية أو في خطابه بالجامعة الأمريكية، عن سعادته بالتواجد فى القاهرة حيث يزورها لأول مرة كوزير للخارجية، كما شكر الرئيس عبد الفتاح السيسى على حسن استضافته.

وأكد أن الشعب الأمريكى مُتضامن مع المصريين، لافتًا إلى أن الإدارة الأمريكية تؤكد على الدور التاريخى الذى تلعبه مصر بالمنطقة، وأضاف بومبيو أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب شكر الرئيس عبد الفتاح السيسي على جهوده في محاربة الإرهاب. 

وأشار إلى أن الولايات المتحدة تحث كافة الدول على التحرك لدحر الإرهاب والقضاء على جذوره ، مؤكدًا أن الحرب ضد داعش والجماعات الإرهابية مستمر ومصر والولايات المتحدة تعملان معًا لأجل تسوية القضايا الإقليمية فى الشرق الأوسط وتحقيق التوازن بالمنطقة.

وذكرت مجلة "واشنطن إكزامينر" الأمريكية، أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أعلن في خطابه بالجامعة الأمريكية في القاهرة أمس الخميس، أن "زمن العار الأمريكي انتهى"، في ثنايا حديثه عن عهد الرئيس السابق باراك أوباما.

وأوضحت المجلة، أن بومبيو استشهد بمقطع من خطاب أوباما الذي ألقاه في جامعة القاهرة عام 2009، وقال خلاله إن هجمات 11 سبتمبر دفعت الولايات المتحدة إلى مخالفة تقاليدها وقيمها، وعلق بومبيو بالقول إن عبارات أوباما تنم عن انعدام الثقة بالنفس، وهو ما أدى إلى تقاعس الولايات المتحدة عن محاربة تنظيم داعش كما ينبغي.

وذكر بومبيو، في خطابه "الولايات المتحدة غابت عن الشرق الأوسط لوقت طويل غبنا عن تطورات المنطقة منذ 2009".

وأضاف: "داعش وصل للعراق بسبب تردد الولايات المتحدة وواشنطن كانت غائبة والشعب الإيراني يتظاهر ضد نظامه".

وتابع: "ترامب أعاد الدور الأمريكي لهذه المنطقة".

وذكرت قناة "سي إن إن" الأمريكية أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو حرص على تفقد مسجد الفتاح العليم وكاتدرائية ميلاد المسيح في العاصمة الإدارية الجديدة، بعدما افتتحهما الرئيس عبد الفتاح السيسي قبل أيام.

وتفقد بومبيو الكاتدرائية بصحبة زوجته سوزان بومبيو والوفد المرافق لهما، حيث كان في استقبالهم وفد كنسي رفيع ترأسه الأنبا دانيال سكرتير المجمع المقدس.

ونقلت مجلة "واشنطن إكزامينر" الأمريكية عن بومبيو إشادته بمناخ الحرية الدينية في مصر، خلال زيارته مسجد الفتاح العليم وكاتدرائية ميلاد المسيح في العاصمة الإدارية الجديدة الخميس الماضي.

وأضافت الصحيفة أن بومبيو أعرب عن إعجابه بمسجد الفتاح العليم قائلًا "الحريات هنا في دور العبادة، تلك البنايات الضخمة الجميلة الرائعة التي يتجلى الإله فيها".

وأضاف بومبيو: مصر دولة مميزة والرئيس عبد الفتاح السيسي يرسل رسالة ببناء أكبر كاتدرائية في الشرق الأوسط هنا"، ووصف بومبيو كاتدرائية ميلاد المسيح بأنها "رمز عظيم للأمل".

وأكد بومبيو أن التزام الرئيس عبد الفتاح السيسي بتعزيز التسامح بين الأديان يعد نموذجا يحتذى به في المنطقة.

وأعرب بومبيو - في تدوينة عبر حسابه بموقع التواصل الإجتماعي (تويتر) أمس الخميس - عن إنبهاره بمسجد الفتاح العليم وكاتدرائية ميلاد المسيح بالعاصمة الإدارية عقب زيارته لهما فى وقت سابق اليوم. 

وقال وزير الخارجية الأمريكي "زيارة ملهمة تلك التي قمت بها الى كاتدرائية ميلاد المسيح التي تم إفتتاحها حديثا، ومسجد الفتاح العليم، إن التزام الرئيس السيسي بتعزيز الحرية الدينية والتسامح بين الأديان يعد نموذجا يحتذى به في المنطقة".

في سياق متصل، ذكرت قناة "فوكس نيوز" الأمريكية أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تدرك جيدًا أن الرئيس عبد الفتاح السيسي صديق للولايات المتحدة وأنها يجب أن تتعامل معه على هذا الأساس، بالرغم من الحملات التي تشنها ضده بعض وسائل الإعلام الأمريكية.

وأضافت القناة أن الرئيس السيسي افتتح كاتدرائية ميلاد المسيح في العاصمة الإدارية الجديدة، في نفس اليوم الذي افتتح فيه مسجد الفتاح العليم ليكون واحدًا من أضخم المساجد في المنطقة، في رسالة لتشجيع المسلمين والمسيحيين على العيش معًا بتناغم وسلام.

وتابعت القناة أن الرئيس السيسي يستحق عن جدارة صداقة ودعم الولايات المتحدة على جهوده غير العادية لمكافحة التطرف العنيف وحماية الحرية الدينية وتعزيز التعايش السلمي بين أبناء الأديان المختلفة في مصر وعبر الشرق الأوسط.

ووصفت القناة جهود الرئيس السيسي في تلك الملفات الثلاثة بالشجاعة والثابتة والفعالة، داعية الشعب الأمريكي إلى إدراك أن مصر التي حكمتها يومًا جماعة الإخوان المتطرفة أصبحت "صديقًا عظيمًا وحليفًا مخلصًا" للولايات المتحدة.

وقالت القناة إن الرئيس السيسي، باعتباره زعيم أكبر دولة عربية، يرسم طريقًا نحو الحداثة والتسامح بما يمنح آمالًا عريضة لأبناء الأديان المختلفة في مصر، وهو ما ظهر بوضوح في افتتاح كاتدرائية ميلاد المسيح.  

هذا الخبر منقول من : صدى البلد

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.