جامعة بني سويف تقبل تبرعا بـ25 كرسيا وسبورتين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
وافق الدكتور منصور حسن، رئيس جامعة بنى سويف، على إبرام ثلاث اتفاقيات تعاون خاصة بكلية الفنون التطبيقية بالجامعة.

وأوضح رئيس الجامعة أن الاتفاقيات ستجري بين كلية الفنون التطبيقية، وكلية التصميم والفنون الإبداعية بجامعة الأهرام الكندية وكليات ومعاهد الاتحاد الأكاديمي ونقابة مصممي الفنون التطبيقية والمعهد العالي للهندسة التكنولوجية.

كما وافق على قبول تبرع بعدد 25 كرسيا وعدد 2 سبورة لقسم النسيج بالكلية، ووافق رئيس الجامعة على إنشاء قناة إذاعية في كلية الآداب بالتنسيق مع كلية الإعلام.

القناة الإذاعية سوف تتناول مسيرة أعضاء هيئة التدريس وأخبار الجامعة والكلية، وبرامج تتناول موضوعات تطوير الذات، وقضايا متحدي الإعاقة ومحاربة الأفكار المتطرفة، بالإضافة إلى طرح قضايا المرأة، والثقافة الإسلامية وإذاعة الأغاني الوطنية، فضلا عن إقامة المسابقات الفنية والعلمية والثقافية، وتقديم النصائح الاجتماعية واكتشاف المواهب ومناقشة الكتب والروايات والرسائل بمكتبة الكلية.

وفى سياق منفصل، وافق مجلس الجامعة، على إنشاء قناة إذاعية خاصة بكلية الآداب بالتنسيق مع كلية الإعلام، لتتناول مسيرة أعضاء هيئة التدريس، وأخبار الجامعة والكلية، وبرامج تتناول موضوعات تطوير الذات وقضايا متحدي الإعاقة، ومحاربة الأفكار المتطرفة، بالإضافة إلى طرح قضايا المرأة، والثقافة الإسلامية، وإذاعة الأغانى الوطنية، وإقامة المسابقات الفنية والعلمية والثقافية، وتقديم النصائح الإجتماعية، واكتشاف المواهب، ومناقشة الكتب والروايات والرسائل بمكتبة الكلية.

كما وافق مجلس الجامعة، على إبرام ثلاث اتفاقيات تعاون خاصة بكلية الفنون التطبيقية بالجامعة، وكلًا من كلية التصميم والفنون الإبداعية بجامعة الأهرام الكندية، وكليات ومعاهد الاتحاد الأكاديمي ونقابة مصممي الفنون التطبيقية، والمعهد العالي للهندسة التكنولوجية، مضيفا أن المجلس وافق على قبول تبرع بعدد 25 كرسي وعدد 2 سبورة لقسم النسيج بالكلية.

وأعلن رئيس الجامعة، عن مشاركة الجامعة في الملتقى العربي الأول للقيادات الجامعية، الذي ينظمه اتحاد الجامعات العربية، بالتعاون مع جامعة الدول العربية، والمنظمة العربية للتنمية الإدارية تحت عنوان "استراتيجيات التميز في الأداء الجامعي" خلال الفترة من 17إلى 18 فبراير القادم، جاء ذلك خلال تراسه لمجلس الجامعة رقم 167 المنعقد بتاريخ 23 يناير الجاري، وبحضور السادة نواب رئيس الجامعة، وعمداء الكليات، وأعضاء المجلس.

وأوضح رئيس الجامعة أن الملتقى يهدف إلى ربط الجامعات العربية بالاتجاهات الإستراتيجية المعاصرة في التعليم الجامعي، والتعرف على فرص تطعيم السياسات والنظم في الجامعات العربية بهذه الاتجاهات، إضافة إلى التأكيد على ضرورة تبادل الخبرات بين القيادات الجامعية العليا بما في ذلك تنمية فرص التعاون بين الجامعات في المبادرات ومشروعات التطوير لتحقيق التميز في الأداء الجامعي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق