«دعاء السيد».. فنانة تقهر الإعاقة بلوحاتها الفنية وتحلم بالعالمية (صور)

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
فنانة من طراز خاص، لمساتها ساحرة، أناملها مبدعة، عندما تقف لتشاهد لوحاتها الفنية، تشعر للوهلة الأولى أنك أمام لوحات بابلو بيكاسو، أو ليوناردو دافنشي، أشهر رسامي الفن التشكيلي في العالم.. إنها دعاء محمد السيد عيد، 30 عامًا، من قرية بهناي التابعة لمركز الباجور بمحافظة المنوفية، من ذوي الاحتياجات الخاصة، التي أطلق عليها عشاق الفن "كلود مونية" مصر، بسبب تشابه لوحاتها لحد كبير مع لوحات الفنان العالمي.

دعاء السيد عيد، اكتشفت موهبتها في الرسم والكتابة منذ نعومة أظافرها، فلم تمنعها الإعاقة التي حدثت لها وهي في الثالثة من عمرها بسبب مرض أصابها، لتتجه بعد ذلك لاحتراف الفن التشكيلي والكتابة بالبوص والحبر، كما تكتب بطريقة النسخ والطريقة الديوانية.

استمدت دعاء قوتها من بطلة السباحة المصرية "هند حازم"، واتخذت من يونس عاشور معلمها وصديق والدها المثل الأعلى في الطموح والإرادة للوصول للهدف المنشود، حتى أصبحت من أشهر رسامي الفن التشكيلي بمحافظة المنوفية.

شاركت الفنانة التشكيلية في الملتقى الدولي الثاني لفنون لذوي القدرات الخاصة الذي أقيم في أبريل الماضي بمركز التعليم المدني بالقاهرة تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، وحضر حفل الافتتاح مجموعة كبيرة من فناني مصر والدول الأجنبية، لتبيع دعاء 3 لوحات من خلاله.

رسمت "دعاء" العديد من اللوحات لفنانى الزمن الجميل مثل العندليب عبد الحليم حافظ، وأسطورة الكوميديا إسماعيل يس، والنجم العالمى محمد صلاح، وتطمح في الوصول للعالمية وتنافس لوحاتها كبار الرسامين.

يتوافد على منزل دعاء العديد من المواطنين بشكل يومى، طلبًا منها أن ترسم تفاصيلهم على لوحات فنية، ليفتح لها باب رزق آخر من خلال بيع اللوحات الفنية مقابل ثمن زهيد من المال.

أخبار ذات صلة

0 تعليق