«ما كنش عايز يروح الشغل».. حكاية «أيمن» مشرف الأكشاك 29 عاماً الولد الوحيد ضحية قطار محطة مصر

دارك لايت 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

عثرت أسرة "أيمن ممدوح عبد العزيز قاسم"، مشرف أكشاك محطة مصر، على جثمانه بمشرحة زينهم بعد أن لقي مصرعه في حادث القطار إثر تعرضه للإصابة بعدة حروق بمناطق متفرقة بالجسم وجار اتخاذ الإجراءات القانونية لإحضار الجثة لمسقط رأسه بمدينة القرين بمحافظة الشرقية.

وقالت شقيقته "سمر ممدوح" في تصريحات خاصة لـ"فيتو"، إن أسرتها عثرت على شقيقها مساء اليوم، وذلك بعد أخذ عينة دم من والده في مشرحة زينهم أمس الأربعاء، لفقدان شقيقها أثناء تواجده في محل عمله بمحطة مصر في القاهرة أثناء وقوع حادث القطار، مؤكدة أنه توفي نتيجة إصابته بحروق بالجسم.

الفقيد يبلغ من العمر 29 عاما دبلوم تجارة وغير متزوج والابن الوحيد على 3 بنات ويعمل مشرف على أكشاك محطة مصر وتم تعيينه منذ 4 شهور تقريبا.

وكانت هيئة السكك الحديد أعلنت في بيان رسمي انحدار جرار وردية رقم 2302 واصطدامه بالصدادات الخرسانية بنهاية الرصيف رقم 6 بمحطة مصر.

وكانت غرفة عمليات النجدة تلقت بلاغا يفيد بتصاعد أدخنة من محطة مصر، وعلى الفور تم الدفع بـ10 سيارات إطفاء وخبراء المفرقعات وعناصر شرطة النقل والمواصلات للوقوف على ملابسات الواقعة. 

وحسب البيانات الرسمية نتج عن الحادث نحو 22 متوفى، وأصيب 41 آخرون، بعد نشوب حريق هائل في محطة مصر نتيجة انفجار "تنك السولار" الخاص بجرار القطار. c92438c58a.jpg 91f8f602fb.jpg e2a1bd9d74.jpg  
هذا الخبر منقول من : موقع فيتو

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق