"الأعلى للثقافة": تطوير "منح التفرغ" يواجه الكثير من المعوقات لهذا السبب

مصراوى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

11:40 م الخميس 14 مارس 2019

كتب- محمد عاطف:

أكد الدكتور سعيد المصري، الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة، أن خطة تطوير إدارة منح التفرغ، تواجه الكثير من المعوقات الإدارية والقانونية، نظرًا لأن المأمول منها كثير بدلًا من الوضع الحالي الذي يعتمد على منح راتب شهري للمثقفين.

وقال "المصري"، في تصريحات خاصة: "تتلخص خطة تطوير المنح في الهيكلة الجديدة للمجلس في أن تكون منح التفرغ مختلفة تمامًا عن الوضع الحالي بحيث يتم منح المثقفين منحًا مفتوحة مثل السفر إلى دولة أوروبية لمدة معينة لإنجز عمل فني أو أدبي محدد".

وأضاف: "لقد اصطدمنا أثناء تطبيق النظام الجديد بأن ميزانية الإدارة قائمة على الباب الأول للموازنة وهو باب الرواتب، وكان يفترض أن تكون على الباب الرابع للموازنة أي باب المكافآت، حتى يتسنى لنا حرية الحركة والمرونة في صرف هذه المنح".

وأشار المصري، إلى أن تطوير إدارة منح التفرغ يحتاج إلى عدة سنوات مقبلة، لأن تغيير الوضع القائم يحتاج إلى مجهود كبير.

أخبار ذات صلة

0 تعليق