بوفرة انتاجية واحتياطي كبير.. مصر تواجه أقصى حمل في تاريخ الكهرباء دون انقطاع

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تجاوزت درجة الحرارة اليوم، الـ 42 درجة، مما أدى الى سخونة شديدة في الكابلات الكهربائية، ووصل الحمل، الساعة الثامنة مساءا إلى 32 ألف ميجا، وهذا الحمل لم يسبق أن استهلكته مصر عبر تاريخها، وفقًا لوزارة الكهرباء، مما كان يستدعي معه تخفيفًا للأحمال بأن تنقطع الكهرباء عن معظم مناطق الجمهورية.

 

وقالت الكهرباء، أنه لم يحدث انقطاع للكهرباء وذلك للوفرة الانتاجية التي حققتها مصر في قطاع انتاج الكهرباء بل وكان هناك احتياطي 12720 ميجا مما يؤكد التزام الوزارة للوفاء بوعدها في التصدي لأعلى درجات الحرارة واستيعاب أكبر حمل يمكن أن تتحمله الشبكة القومية للكهرباء بالاضافة الى تحقيق فائض يجعل الشبكة الكهربائية في أمان.

أخبار ذات صلة

0 تعليق