الارشيف / عام

"خناقاتهم كانت فالصو".. تركى آل الشيخ: أنا من جمهور الأهلى ومفيش بينا اعتذارات

  • 1/2
  • 2/2

المستشار تركى آل الشيخ رئيس هيئة الترفيه السعودية - أرشيفية

المستشار تركى آل الشيخ رئيس هيئة الترفيه السعودية - أرشيفية

السبت، 02 نوفمبر 2019 11:30 ص

فتح المستشار تركى آل الشيخ رئيس هيئة الترفيه السعودية، صفحة جديدة من الود والعلاقات الطيبة مع إدارة النادى الأهلى وجماهيره، بعدما تغاضى الطرفين عن خلافاتهما القديمة، حيث أكد تركى آل الشيخ، فى تدوينات متتالية خلال الأيام الماضية، أن حبه ودعمه للقلعة الحمراء لن يعكر صفوها أى محاولات من البعض لتشويهها.

 

واستكمالًا لحالة التراضى بين رئيس هيئة الترفيه السعودية والفريق الأحمر، صرح كابتن الأهلى السابق مصطفى يونس، بأنه من المفترض أن يعرف جمهور الأهلى موعد مجىء تركى آل الشيخ إلى مصر، ويذهب إلى المطار لشكره وللاعتذار له، وذلك بعدما أعلن المستشار السعودى – فى وقت سابق – أنه سيأتى قريبًا لزيارة الكابتن محمود الخطيب، بعد مروره بوعكة صحية.

 

تركى آل الشيخ يتحدث عن علاقته الطيبة مع جمهور الأهلى
تركى آل الشيخ يتحدث عن علاقته الطيبة مع جمهور الأهلى

 

آل الشيخ عن الشرط الجزائى للزمالك فى عقد عبد الله السعيد: فى الجنة إن شاء الله

المستشار تركى آل الشيخ، التقط الخيط سريعًا حتى لا يستغل أحد تلك التصريحات بطريقة خبيثة للوقيعة بينه وبين جمهور الأهلى مرة أخرى، وقال فى تدوينه عبر حسابه على "فيسبوك"، "أنا من جمهور الأهلى.. ومبيناش اعتذارات.. إحنا أهل وإخوان.. ومحدش يفرض على الجمهور حاجة".

 

وفى وقت سابق، أعلن تركى آل الشيخ، فتح صفحة جديدة مع النادى الأهلى، بعد خلافات نشبت مع رئيس النادى محمود الخطيب واستمرت لأشهر، وفى بيان نشره على صفحته الرسمية بموقع "فيسبوك"، السبت، أبدى رئيس هيئة الترفيه السعودية، استعداده لتقديم الدعم للنادى، ورفضه لاستخدام اسمه فى الإساءة للأهلى.

 

وقال تركى آل الشيخ، فى منشوره، "لا أحد يزايد علىّ ولا أحد يقحمنى فى صراعاته أو يصفى حساباته باسمى، اختلفت معهم وتعرضت للسب من قلة وهذا الذى حز فى صدرى وجرحنى كثيرًا، لكن سامحت لأننا بشر نخطئ ونصيب"، وتابع "عندما تعرض الخطيب لمثل ما تعرضت له وقفت ضد الموضوع جملة وتفصيلًا، وعندما مرض دعوت له بالشفاء، هذه أخلاق العرب وهكذا تربينا".

 

واختتم بيانه، "أنا أعلن من الآن أننى داعم للكيان، ولن أسمح باستخدام اسمى فى الإساءة له أو التقليل منه، وبابى مفتوح لأى دعم يحتاجه الكيان، أتمنى أن تفهم الرسالة جيدًا.. السعودية ومصر واحد فى الحلوة والمرة".

 

المصدر
فالصو

قد تقرأ أيضا