بوكا جونيورز يصدر بيانًا رسميًا ويصعد أزمة نهائي كوبا ليبرتادوريس

بطولات 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أصدر نادي بوكا جونيورز الأرجنتيني، بيانًا رسميًا، بشأن إياب نهائي كأس كوبا ليبرتادوريس، أمام ريفر بليت.

ويسعى البوكا للتويج بلقب ليبرتادوريس، دون خوض المباراة على إثر الأحداث التي وقعت قبل مباراة إياب الدور النهائي أمام ريفر بليت، والاعتداء على حافلته، وإصابة لاعبي الفريق، لكن اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم "كونميبول" رفض ذلك.

وأكد بوكا جونيورز في بيانه أن النادي سيسلك كافة الطرق الشرعية  للحفاظ على حقوقه، وتحقيق العدالة، وأوضح أنه تم تعيين بينتو رويز، وديل فالي، باعتبارهما من أفضل المتخصصين في القانون الرياضي الدولي، ضمن هيئة الدفاع عن النادي.

وأفاد البيان أن تلك الهيئة ستتولى مهمة الطعن على قرار محكمة الانضباط التابعة لاتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم "كونميبول"، برفض طلب النادي بمنحه اللقب، مشيرًا إلى أنه سيلجأ عقب ذلك لتصعيد القضية إلى المحكمة الرياضية الدولية.

وكان من المقرر خوض إياب نهائي "كوبا ليبرتادوريس" أمام ريفر بليت، يوم السبت الماضي على ملعب "المونيمونتال"، وتعرضت حينها حافلة البوكا للرشق بالحجارة والغاز المسيل للدموع، وتم تأجيل المباراة.

عقب ذلك أصدر "بوكا جونيورز" بيانًا رسميًا يطالب بتعليق المباراة، باعتبارها غير مستوفاة لشروط المساواة، وكذلك تطبيق العقوبات المقابلة المنصوص عليها في المادة 18 (طالع التفاصيل).

وبات من المقرر إقامة المباراة على ملعب "سانتياجو برنابيو"، معقل فريق ريال مدريد، وفقًا لقرار "كونميبول"، لكن أصدر ريفر بليت بيانًا يرفض فيه العقوبات الموقعة عليه، ويرفض خوض المباراة خارج ملعبه (طالع البيان).


أخبار ذات صلة

0 تعليق