بالفيديو - الصدارة تتلون بالأحمر مؤقتا.. صلاح يتسبب في ركلة جزاء وليفربول يهزم كارديف

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

يوم تتلون الصدارة باللون السماوي وآخر تكتسي بالأحمر.. هذا هو حال المنافسة المشتعلة على قمة الدوري الإنجليزي في الأسابيع الماضية بين مانشستر سيتي وليفربول.

والآن عاد ليفربول ليعتلي صدارة الدوري الإنجليزي بشكل مؤقت بعدما حقق الفوز على كارديف سيتي بثنائية دون رد في الجولة الـ35 للمسابقة.

الصدارة التي تلونت بألوان مانشستر سيتي بعد الفوز أمس السبت على توتنام، عادت لتتلون بألوان ليفربول الذي انتصر على كارديف ولكن بشكل مؤقت لحين خوض السيتيزنز المباراة المؤجلة له أمام مانشستر يونايتد مساء الأربعاء المقبل.

المحترف المصري محمد صلاح نجم ليفربول واصل مستواه الطيب الذي يقدمه في الأسابيع الماضية وتسبب في حصول فريقه على ركلة جزاء سجل منها جيمس ميلنر الهدف الثاني، بينما جاء الهدف الأول عن طريق الهولندي جورجينو فينالدوم.

والآن وبعد الفوز وصل رصيد ليفربول إلى النقطة 88 في صدارة الدوري الإنجليزي، بفارق نقطتين عن مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني والذي يتبقى له مباراة ضد مانشستر يونايتد.

وتجمد رصيد كارديف عند النقطة 31 في المركز الـ18 بجدول الترتيب.

وصف المباراة

الدقيقة 17 شهدت ظهور أول خطورة للنجم المصري محمد صلاح الذي انطلق بالكرة بسرعة عالية من وسط الملعب نحو مرمى كارديف قبل أن ينجح دفاع الفريق الويلزي في قطع الكرة منه.

هجوم ليفربول والسيطرة على الكرة أسفرت عن أخطر هجمة للريدز في الشوط الأول عن طريق روبرتو فيرمينو الذي انفرد بالمرمى بعد تبادل تمرير الكرة بين محمد صلاح وساديو ماني لتصل إلى البرازيلي أمام المرمى لكنه سدد بالقدم اليسرى بعيدا عن الشباك في الدقيقة 26.

وانفرد محمد صلاح بمرمى كارديف في الدقيقة 34 وسدد الكرة بالقدم اليسرى في جسد الحارس لتخرج إلى ركنية.

مع بداية الشوط الثاني بدأ ليفربول بالهجوم وانطلق ساديو ماني في الناحية اليسرى وسدد كرة قوية بالقدم اليمنى مرت أعلى المرمى في الدقيقة 50.

الضغط القوي أتى بثماره في الدقيقة 57 التي حملت النبأ السار لجماهير ليفربول عندما نفذ أليكس أرنولد ركلة ركنية وأرسل عرضية أرضية قابلها النجم الهولندي فينالدوم بتسديدة قوية سكنت شباك الفريق الويلزي معلنة عن الهدف الأول للريدز.

وكاد كارديف أن يفسد المباراة على ليفربول ويسجل هدف التعادل في الدقيقة 64 من ركلة ركنية من الناحية اليمنى نفذت باتقان ومرت الكرة من الجميع وقابلها موريسون بضربة رأسية غير متقنة أمام الشباك الخالية لتذهب بعيدا.

وأجرى يورجن كلوب التغيير الأول لليفربول بنزول فابينيو بدلا من نابي كيتا في الدقيقة 71، قبل أن يتعرض لاعب الوسط البرازيلي للإصابة ويخرج من الملعب بعد دخوله بـ4 دقائق فقط ويشارك بدلا منه جيمس ميلنر.

وحان الآن دور محمد صلاح في المباراة.. انطلق النجم المصري بالكرة داخل منطقة جزاء كارديف ليضطر المدافع موريسون للإمساك به وعرقلته ليحصل صلاح على ركلة جزاء في الدقيقة 80.

ليتقدم جيمس ميلنر ويسدد الركلة بنجاح مسجلا الهدف الثاني لليفربول.

وكاد صلاح أن يسجل الهدف الثالث لليفربول في الدقيقة الأخيرة من المباراة بعدما وصلت له الكرة داخل منطقة الجزاء وسددها قبل أن ينقذها الحارس ويبعد الكرة إلى ركلة ركنية.

هذا المقال "بالفيديو - الصدارة تتلون بالأحمر مؤقتا.. صلاح يتسبب في ركلة جزاء وليفربول يهزم كارديف" مقتبس من موقع (فى الجول) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو فى الجول.

أخبار ذات صلة

0 تعليق