من 1996 لـ 2019.. كيف تغيرت قوانين الكرة منذ آخر تتويج للشارقة بالدوري الإماراتي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
من 1996 لـ 2019.. كيف تغيرت قوانين الكرة منذ آخر تتويج للشارقة بالدوري الإماراتي, اليوم الأربعاء 15 مايو 2019 11:39 مساءً

موقع سبورت 360 – أكد نادي الشارقة، حسمه للقب دوري الخليج العربي الإماراتي، بعد غياب 23 عامًا ، بعد انتصاره على ضيفه الوحدة بنتيجة 3-2، مساء الأربعاء، في إطار الجولة قبل الأخيرة من عمر المسابقة.

ورفع الشارقة رصيده إلى 56 نقطة، ليحصد اللقب للمرة السادسة في تاريخه ، بينما تجمد رصيد الوحدة عند 43 نقطة في المركز الخامس.

ومنذ تتويج الشارقة بآخر لقب للدورى عام 1996، تغيرت قوانين كرة القدم كثيرا، فهناك أشياء أصبحت غير موجودة وأخرى تم استحداثها ” سبورت 360″، يستعرض أبرز القوانين التي تغيرت في كرة القدم منذ ذلك الوقت:

زيادة عدد الحكام

قرر الاتحاد الدولى للكرة “فيفا”، زيادة عدد قضاة الملاعب، فأصبح هناك حكما خامسا بدأ مهمته في بعض مباريات كأس العالم 2006 الذي أقيم في ألمانيا آنذاك ، وهو يتواجد عند شاشات التلفاز من أجل مساعدة الحكم في اتخاذ بعض القرارات الجدلية.

الحكم الخامس حينها يختلف عن ذلك الحكم الذي يقف إلى جانب المرمى في المباريات حالية وعن تقنية الفيديو.

بعد ذلك وفي الدوري الأوروبي موسم 2009-2010 بدأ تعيين حكمين إضافيين داخل الملعب بجوار كلا المرمايين لمساعدة الحكام في القرارات التي تتخذ داخل منطقة الجزاء ورؤية الكرة إن عبرت خط المرمى بالكامل أم لا.

في الوقت ذاته فإن حكم الراية أصبح اسمه الحكم المساعد وأصبح دوره أكبر من احتساب حالات التسلل وبعض المخالفات بل بدأ يتدخل في اللعب ومن حقه تنبيه الحكم الرئيسي للأشياء التي لم يشاهدها لاحتساب المخالفات.

6 ثواني

أصبح حارس المرمى ملزما بعدد معين من الثواني التي يمسك فيها بالكرة وإن زاد ذلك الوقت فيحتسب ركلة حرة من داخل منطقة الجزاء.

ففي الماضي لم يكن هناك عدد معين من الثواني ولكن القانون الحالي يتيح ست ثواني فقط بعدها تحتسب المخالفة.

تقنية خط المرمى

وافق الفيفا على استخدام تقنية خط المرمى في عام 2012 وهو عبارة عن جهاز يوضع داخل المرمى لرؤية إن كانت الكرة عبرت الخط لتحتسب هدفا أم لا، وعلى الرغم من موافقة الفيفا على تلك التقنية إلا أنها ليست إلزامية بسبب تكلفتها الباهظة.

وبدأ استخدام تلك التقنية بشكل رسمي في بطولة كبرى لأول مرة في كأس القارات 2013 قبل أن تستخدم في كأس العالم 2014.

وقت مستقطع لشرب المياه

وافق الفيفا على قانون إيقاف المباراة مرتين بعد مرور 30 دقيقة من كل شوط بداية من كأس العالم 2014 لإعطاء اللاعبين راحة لدقيقتين لشرب المياه.

ذلك الأمر كان بسبب ارتفاع درجات الحرارة في بعض أنحاء البرازيل ما يجعل اللاعبين غير قادرين على إكمال المباريات.

تقنية الفيديو

بدأ استخدام هذه التقنية الفيديو منذ عام 2016 ، وحتى الآن لم يقرر الفيفا استخدامها بشكل رسمي في كل البطولات وإن كان بعض الدول بدأت في اعتمادها مثل الدوري الإيطالي.

تقنية الفيديو تساعد الحكم في احتساب الأهداف من عدمها وركلات الجزاء وحالات الطرد أو تعديل إشهار الكروت الملونة حال إعطائها بشكل خاطئ للاعب لم يرتكب مخالفة.

قوانين أخري

وافق الفيفا مؤخرا على أن يرتدي طاقم التحكيم، سماعات كي يتشاورون في بعض الآراء أثناء سير المباراة ، هذا بالإضافة لجعل ضربة البداية بلاعب واحد وليس بلاعبين مثلما كان في الماضي.

هذا المقال "من 1996 لـ 2019.. كيف تغيرت قوانين الكرة منذ آخر تتويج للشارقة بالدوري الإماراتي" مقتبس من موقع (sport360) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو sport360.

أخبار ذات صلة

0 تعليق