حكومة بارزانى تعلق على مقتل دبلوماسي تركي: لن نسمح بزعزعة الاستقرار في إقليم كردستان

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
حكومة بارزانى تعلق على مقتل دبلوماسي تركي: لن نسمح بزعزعة الاستقرار في إقليم كردستان, اليوم الأربعاء 17 يوليو 2019 09:52 مساءً

 

‎أدانت حكومة إقليم كردستان الهجوم الإرهابي الذي وقع اليوم الأربعاء في أربيل، وأسفر عن مقتل دبلوماسي تركي؛ ووعدت بالقبض على المنفذين.

‎وقالت الحكومة في بيان لها مساء اليوم؛ : «ندين بشدة العمل  الإجرامي الذي وقع ظهر اليوم في أحد مطاعم أربيل، وأودى بحياة موظف في القنصلية التركية وأحد المواطنين، فضلاً عن إصابة مواطن آخر».

‎أضاف البيان «نتقدم بالتعازي لذوي الضحايا ونشاطرهم الأحزان، كما نطمئن الجميع بأن الجهات المختصة في إقليم كردستان تجري التحقيقات والمتابعة الجدية بهدف اعتقال المنفذين، وإنزال العقوبات القانونية بحقهم».

‎وشدد البيان بالقول، إنه «لن يُسمح بزعزعة أمن إقليم كوردستان واستقراره بأي شكل من الأشكال».

‎وكانت مديرية آسايش (أمن) أربيل، قد أعلنت في بيان رسمي لها بعد ظهر اليوم، مقتل أحد موظفي القنصلية العامة التركية بإقليم كردستان، وأحد المواطنين وإصابة ثالث بجروح في حادث إطلاق نار داخل إحدى المطاعم في مدينة أربيل .

‎وفيما أدانت المديرية بشدة الحادث، عبرت عن تعازيها ومواساتها لذوي الضحايا، مشددة في الوقت نفسه على أنها تطمئن مواطني أربيل خاصة الدبلوماسيين بأنها لن تسمح بتعكير أجواء الأمن والاستقرار السائدة في إقليم كردستان.

‎مديرية آسايش أربيل،تابعت بيانها ، بالقول إنها "بدأت التحقيق في الحادث وسينال الجناة جزاءهم العادل".

‎كان الموقع الرسمي لقوات مكافحة الإرهاب التابعة لمجلس أمن إقليم كردستان، قد أعلن مقتل نائب القنصل التركي، ظهر اليوم الأربعاء، في حادث إطلاق نار داخل إحدى المطاعم في مدينة أربيل .

‎لافتاً إلى أن من بين القتلى نائب القنصل العام التركي في إقليم كوردستان .

‎كما أدان برلماني كردستان والعراق الهجوم الإرهابي فى أربيل واستهدف أعضاء في البعثة الدبلوماسية التركية في الإقليم.

‎وجاء في بيان لرئاسة برلمان كردستان  "ندين بشدة مقتل دبلوماسي تركي إثر حادث إطلاق النار على مطعم في أربيل»، معربة عن تعازيها ومواساتها للقنصلية والحكومة التركية.

‎وطالب البيان الجهات الأمنية بالقبض على الجناة ومعاقبتهم وفقاً للقانون بالسرعة القصوى.

‎وأشار إلى أن برلمان كردستان يعد مثل هذه الحوادث تهديداً لأمن إقليم كردستان ومحاولة لزعزعة الأمن والاستقرار في الإقليم.

‎فيما أدان رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي، هجوم أربيل، وقال في بيان: «نستنكر بشدة الهجوم الإرهابي الذي تعرض له موظفو القنصلية التركية في محافظة أربيل بإقليم كردستان، ونقدم تعازينا وعظيم المواساة للشعب التركي ولذوي الضحايا، وندعو بالشفاء العاجل للجرحى جراء هذا العمل الإرهابي المروع».

‎وأضاف أن «هذا الهجوم يعدُّ استهدافًا لأمن العراق وسيادته وللاستقرار الذي تحظى به مدن إقليم كردستان».

‎وطالب الحلبوسي الجهات الأمنية في الإقليم والحكومة الاتحادية بمتابعة الجناة، وإلقاء القبض عليهم، والكشف عن هويتهم، لينالوا جزاءهم العادل.

‎كما دعا إلى تعزيز الإجراءات الأمنية للبعثات الدبلوماسية، وتأمين حركة موظفيها في عموم العراق.

يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

أخبار ذات صلة

0 تعليق