المكسيك تنقل المهاجرين إلى موقع إقامة أكبر قرب حدود أمريكا

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

بدأت السلطات المكسيكية أمس الجمعة في نقل مهاجرين من أمريكا الوسطى من ستاد رياضي مكتظ بهم إلى أرض معارض في مدينة تيخوانا الحدودية حيث ستتاح لهم مساحة أكبر أثناء انتظارهم العبور إلى الولايات المتحدة.

وينتمي المهاجرون إلى قافلة تضم أكثر من 6 آلاف شخص كانوا قد وصلوا إلى تيخوانا قبل حوالي أسبوعين.

وبعد أن قطعوا مسافة بلغت أكثر من 4500 كيلو متر من شمال هندوراس، يقيم المهاجرون في ملعب رياضي لا يسع سوى لنصف عددهم فقط، ما أجبر الكثيرين على النوم خارجه في الهواء الطلق.

وتم نقل أكثر من 500 مهاجر بحافلات مساء أمس الخميس إلى أرض المعارض، التي يمكن أن تستوعب حوالي 8 آلاف شخص، وفقا لسلطات البلدية.

وتوجد أرض المعارض، التي تقع على بعد 20 كيلومترا تقريبا من الحدود مع الولايات المتحدة، على مناطق مسقوفة. وقالت السلطات اليوم الجمعة إنها ستوفر للمهاجرين ظروفا أفضل من الاستاد الرياضي.

وتنظر الولايات المتحدة في طلبات اللجوء الخاصة بالمهاجرين بوتيرة متباطئة، ويتعهد الرئيس دونالد ترامب بعدم السماح لهم بعبور الحدود.

وقال الرئيس المكسيكى المنتخب أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، الذى من المقرر أن يتم تنصيبه اليوم السبت، إن وجود القافلة قد يكون مرتبطا بانتخابات التجديد النصفى الأمريكية التي جرت في وقت سابق من نوفمبر.

وقال لوبيز أوبرادور لصحيفة لا جورنادا اليومية أمس الجمعة "هل لا يبدو لك الأمر غريبا، ومريبا، بأن القافلة غادرت قبل إجراء الانتخابات الأمريكية بوقت قصير؟".

وفي وقت سابق، قال الرئيس المنتخب إن هناك "الكثير من الدعاية" في انتقادات ترامب لهذه القوافل.

وكانت قضية الهجرة واحدة من الموضوعات الانتخابية الرئيسية التي استخدمها ترامب لمهاجمة الحزب الديمقراطي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق