جندوبة : استعدادات للتقلبات المناخية المرتقبة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
جندوبة : استعدادات للتقلبات المناخية المرتقبة

نشر في الشاهد يوم 31 - 01 - 2019

557496
شرعت اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة بجندوبة المجتمعة بعد منتصف نهار اليوم بمقر الولاية في إجراءات استباقية واحتياطية تحسبا للتقلبات المناخية المتوقعة انطلاقا من مساء السبت القادم والمنتظر أن تتواصل إلى يوم الثلاثاء في شكل أمطار وثلوج، من بينها تفريغ كميات قليلة من مياه السدود التي تراوحت نسبة تعبئتها بين 90 و100 بالمائة وتوزيع فرق الاستمرار وتركيزها وتهيئة مراكز الإيواء وتوفير ما يلزمها من مؤونة.
وحسب ما ذكره مقرّر اللجنة منير الريابي فإن وضعية السدود دقيقة وتستوجب إجراءات وقائية وتوفير أكبر الضمانات التي تجنّب حدوث فيضانات والعمل على لاسيما وأن موسم الشتاء لازال متواصلا وكل التنبؤات تفيد أن هناك أمطار قادمة، مبرزا أن سد بوهرتمة تجاوزت نسبة المياه المخزنة فيه 90 مليون متر مكعب وأن سد بني مطير بلغ أقصى طاقة استيعابه (60 مليون متر مكعب ) وأن واردات كلا السدين لازالت قائمة.
من جهتها أكدت المنسقة الجهوية للسدود بجندوبة سندس الجماعي أن إدارة السدود تعمل على خلق توازن يضمن تعبئة السدود وتفريغ قدر الإمكان السدود التي يتأكد أن تسجّل فائضا بها، وأن كل أعمال اللجنة مرتبطة بالأربع وعشرين ساعة التي تسبق موعد التقلبات المناخية، وتأكّدها من وصول وارادات مائية إضافية إلى تلك السدود، مضيفة أن عملية التفريغ التي تقوم بها مصالح الادارة العامة للسدود بسدّ بوهرتمة أو التي شملت سدّي بني مطير ووادي ملاق تاتي في إطار خلق تلك التوازنات والمحافظة على الموارد المائية لاسيما في ظل عدم امتلاء سد سيدي سالم بوادي الزرقاء أكبر السدود التونسية وجاهزيته لاستقبال ما لايقل عن 250 مليون متر مكعب إضافية إذ تبلغ طاقة خزنه الفعلية 630 مليون متر مكعب من المياه.
من جهة اخرى دعا رئيس اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة والي الجهة محمد صدقي بوعون كافة اللجان المحلية لإبقاء اجتماعاتها في حالة انعقاد دائم ودعمها بما يعزّز قدرتها على التوقي من أيّة فيضانات محتملة.
وات

.




أخبار ذات صلة

0 تعليق