وسائل إعلام جزائرية: بوتفليقة يستعد لإعلان استقالته طبقا لأحكام المادة 102

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أفادت وسائل إعلام جزائرية، الاثنين، بأن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة يستعد لإعلان استقالته وفقا لأحكام المادة 102 من الدستور.

وقالت قناة النهار الجزائرية نقلا عن مصادر سياسية جزائرية: إن الرئيس بوتفليقة قد يغادر منصبه يوم الثلاثاء المقبل تجنبا لحالة الشغور.

أعلن التلفزيون الرسمي الجزائري، الأحد، التشكيلة الرسمية للحكومة الجزائرية المكلفة.

وأقال بوتفليقة رمطان لعمامرة من منصبه كوزير للخارجية، وتم تعيين صبري بوقادوم وزيرا للخارجية بحكومة نور الدين بدوي.

وتم الإبقاء على أحمد قايد صالح رئيسا للأركان نائبا لوزير الدفاع.

هذا وكلف الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة رئيس الوزراء بتشكيل الحكومة الجديدة.

وفي وقت سابق، أفادت وسائل اعلام جزائرية، الأحد، بأن رئاسة الجمهورية الجزائرية بلغت عددا كبيرا من الوزراء بإنهاء مهامهم.

والحكومة الجزائرية الجديدة ستكون مكلفة بتصريف الأعمال بشكل مؤقت على أن يظل نور الدين بدوي رئيسا للوزراء.

وعين بدوي رئيسا للوزراء في 11 مارس بعد استقالة سلفه أحمد أويحيى عقب قرار الرئيس عبد العزيز بوتفليقة عدم خوض الانتخابات الرئاسية في ظل احتجاجات كبيرة تطالبه بالتنحي.

هذا المقال "وسائل إعلام جزائرية: بوتفليقة يستعد لإعلان استقالته طبقا لأحكام المادة 102" مقتبس من موقع (صحيفة الوئام) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو صحيفة الوئام.

أخبار ذات صلة

0 تعليق