أمريكا تدين هجوم أربيل: عنف وحشي غير مبرر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

المصدر
أهل مصر

أدان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بشدة قتل دبلوماسي تركي في أربيل بإقليم كردستان العراق اليوم الأربعاء، في هجوم أدّى إلى مقتل شخصين آخرين على الأقل.

اقرأ أيضاً: رئاسة كردستان العراق تتوعد منفذي هجوم أربيل: سينالون جزاءهم

وقال بومبيو في بيان "لا يمكن أن يكون هناك أي مبرّر لمثل أعمال العنف الوحشية هذه"، بحسب "فرانس برس".

كما أضاف: "الولايات المتحدة تجدّد التأكيد على التزامها دعم حكومتي تركيا والعراق وشعبيهما"، مقدّماً تعازيه لعائلات الضحايا.

اقرأ أيضاً: هجوم أربيل.. تركيا تتوعد بـ"الرد المناسب" على قاتلي موظف قنصليتها

في وقت سابق، كان مسؤولان أمنيان في إقليم كردستان العراق قد قالا لرويترز إن ما لا يقل عن ثلاثة دبلوماسيين أتراك قتلوا، الأربعاء، في إطلاق نار بمدينة أربيل عاصمة الإقليم. بينما ذكر التلفزيون العراقي أن نائب القنصل التركي وثلاثة من مرافقيه قتلوا داخل أحد المطاعم في أربيل.

من جانبها، أكدت وزارة الخارجية التركية مقتل موظف في القنصلية التركية بإطلاق نار في أربيل.

فيما ذكرت شبكة "رووداو" الإعلامية أن حادث إطلاق نار داخل مطعم في أربيل أدى إلى مصرع ثلاثة أشخاص وجرح عدد آخر، بينهم دبلوماسيين أتراك.

هذا ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها على الفور عن الهجوم، كما نفى المتحدث باسم الجناح العسكري لحزب العمال الكردستاني، ديار دنير، أن يكون للحزب علاقة بالهجوم.


تركيا تدين وتتوعد
من جهتها، تعهدت الرئاسة التركية، الأربعاء، بالرد على حادثة مقتل الدبلوماسي التركي في أربيل. جاء ذلك في تغريدة نشرها المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، عبر حسابه في تويتر.

وأكد قالن أنه سيتم الرد بالشكل اللازم على هجوم أربيل الشنيع، وأن التدابير بدأت للعثور على مرتكبيه، نقلا عن وكالة أنباء الأناضول.

كما أعلنت أنقرة عن "جهود مشتركة" مع السلطات العراقية لضمان اعتقال منفذي هجوم أربيل.

إلى ذلك، أفاد نائب الرئيس التركي، فؤاد أقطاري، أن بلاده "تواصل مساعيها للكشف عن منفذي هجوم، الأربعاء، ضد موظفي قنصليتها في أربيل"، شمالي العراق.

أخبار ذات صلة

0 تعليق